التشنج المهبلي Vaginismus

هنا تقرأ :

ما هو

أنواع التشنج المهبلي 

الأعراض

الأسباب

التشخيص

العلاج

منتدى ميد مصر المجانى لدعم ومساعدة مريضات التشنج المهبلى. للانضمام اضغط هنا.

التشنج المهبلي هو تشنج لا إرادي في العضلات العانية العصعصية و هي العضلات المحيطة بالمهبل مما يؤدي الى اغلاق فتحة المهبل و اعاقه العمليه الجنسيه.

أن مدى انتشار التشنج المهبلي ليس  موثقا بشكل جيد.

يظهر التشنج المهبلي بصورة أساسية فى مجتمعاتنا العربية من ليلة الدخله, ليجد الزوج صعوبة شديدة فى عملية الإيلاج و تصاب الزوجة في بعض الحالات بنوبات تشنج عنيفة يستحيل معها أي محاولة الايلاج. كل ذلك رغم تجاوب الزوجة و استعدادها للعملية الجنسية ورغم الارتباط العاطفي بزوجها.

ليدخل بعدها الزوجين فى محاولات عديدة من استخدام مخدرات موضعية أو مهدئات عصبية … بعض الرجال قد تلجأ للعنف فى محاولة يائسة للتغلب على تلك المشكلة.

فى كثير من الأحيان يمنع الحياء , و بعض المعتقدات الخاطئة  الزوجين من اللجوء للنصيحة الطبية.

فى بعض الأحيان قد يؤدي الجهل بأسباب المشكلة  إلى اعتقاد الزوج بأنه يتحمل جزء كبير من الفشل فى العملية الجنسية, فيصاب بضعف أو انعدام مؤقت للانتصاب لأسباب نفسية و دون وجود سبب عضوي لذلك. و من غير النادر أن يتم اكتشاف المشكلة حينما لجأ الزوج اولاً لطبيب ذكورة لعلاج ضعف الانتصاب الناتج عن إحساسه بالعجز, و بسؤال المريض يكون من الواضح أن الزوجة تعاني من التشنج المهبلي.

التشنج المهبلي  نوعين:

التشنج المهبلي الأولي:

ويحدث في حال لم  يسبق  للمرأة أن تمارس الجماع  من قبل و تكون الحالة واضحة خلال محاولات الإيلاج الأولى  أو الفحص النسائي عند الطبيب.

التشنج المهبلي الثانوي:

يحدث لدى المرأة التي سبق لها أن  قامت  بجماع طبيعي  خالي من الألم ولكن الحالة ظهرت في وقت لاحق  نتيجة لعملية جراحية أو صدمة نفسية.

الأعراض:

  1.  عسر الجماع والإحساس بالألم الشديد.
  2. الخوف من الجماع.
  3.  الشعور  بأن المهبل مغلق او ضيق.
  4. تقلص لا إرادي في العضلات العانية العصعصية عند ولوج القضيب او اقترابه أو اقتراب اجسام اخرى او  اصبع الطبيب.
  5. استحاله ادخال اي شىء فى المهبل مثل: السدادة القطنية  (تامبون).

الأسباب:

سبب التشنج المهبلي هو الانقباض اللاارادي لعضلات المهبل و تشنج هذه العضلات بشكل خارج عن سيطرة المرأة.

النساء المصابات  بالتشنج المهبلي  يتجاوبن جنسيا و يرغبن في ممارسة الحب. و لكن هناك بعض العوامل التي تنشأ بسببها مشاعر أو رسائل غير صحيحة تؤدي إلى انقباض العضلات

مثل :

اعتداء جنسي سابق.

الخوف من الحمل.

الخوف من الألم.

ثقافه جنسيه غير كافية.

الم  نتيجة حالة طبية.

عدم فهم التشريح السليم للجهاز التناسلى.

و اسباب اخرى.

التشخيص:

استبعاد أي حالة طبية أو جسدية  تمنع الجماع الخالى من الآلام مثل: أورام الحوض أو التهابات المسالك البولية أو هبوط المهبل أو ضمور المهبل.

العلاج:

لا يستدعي علاج التشنج المهبلي التدخل جراحي.

الخطوة الأولى فى علاج التشنج المهبلي هي الإيقان بأن تلك المشكلة هي حالة مرضية يمكن علاجها و ليست نوع من انواع الاستهتار من الزوجة بالعملية الجنسية أو عدم نضج ولا يعبر علي ان الزوجة مدللة و غير مقدرة للحياة الزوجية.

يجب أن يشارك الزوج فى العلاج و يقدم الدعم الكامل لزوجته أثناء العلاج. فى المراحل الاخيرة للعلاج يشارك الزوج فى العلاج و يقوم بتنفيذ مهام محددة.

ويتم العلاج عن طريق:

  1. ممارسة تمارين الاسترخاء.
  2. الفهم  الجيد لتشريح الجهاز التناسلي.
  1. تمارين العضلات العانية العصعصية (تمارين كيجل).
  2. تمارين إدخال الموسعات المهبلية (وهى عبارة عن مجموعة من الأقماع البلاستيكية متدرجة الحجم من الاصغر للاكبر تدخلها المريضة بنفسها بالمنزل  في المهبل بالتدريج على مدى ستة إلى ثمانية أسابيع ).
  3. قد تستدعي بعض الحالات إلى اللجوء إلى العلاج النفسى عن طريق طبيب نفسي. كما في حالات الصدمة النفسية وما بعد الاعتداء الجنسى.

يمكنك الانضمام الى منتدى ميد مصر المجانى لدعم ومساعدة مريضات التشنج المهبلى هنا أو من خلال إرسال رسالة الكترونية على : info@medmasr.com